أخبار

أحوازيون يسخرون من إجراءات سلطات الاحتلال لمواجهة الكورونا في الأحواز

عبّر أحوازيون عن سخريتهم من طبيعة الإجراءات الصحية، التي اتخذتها سلطات الاحتلال الإيرانية لمواجهة مخاطر عدوى فيروس كورونا في الأحواز.
وبث رواد التواصل الاجتماعي عددا من المقاطع التي تنتقد بطريقة تهكمية، تلك الإجراءات الوهمية، في وقت يتابعون فيه ما تقوم به هذه السلطات من عمليات تطهير وتعقيم في مدن الفرس الشمالية.

 

إلى ذلك ، اشتكى أبناء ميناء معشور من النقص الحاد في كمامات الوقاية من العدوى، في منطقتهم، برغم كونها منطقة مفتوحة للحركة البرية والبحرية.
وكانت سلطات الاحتلال ادّعت تأمين كافة المستلزمات الصحية داخل المدينة، في وقت لم يتمكن فيه المواطنون من الحصول على كمامات وقائية، وسط تسؤل عن ماهية المستلزمات الصحية التي تم تأمينها لمواجهة عدوى الفيروس.

 

في سياق مرتبط، عبر أهالي مدينة الفلاحية عن استيائهم لغياب توفر المستلزمات الطبية الخاصة بمواجهة مخاطر عدوى فيروس كورونا.
ففي وقت تتشدق فيه السلطات عن توفر المواد اللازمة، فإن غياب توفر المعقمات ومواد التطهير، وعدم توفر كمامات وقائية، يدلل على مدى استهتار هذه السلطات بأرواح وصحة الأحوازيين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى