قسم البيولوجيا في جامعة الأحواز يدعي التوصل لعلاج يحد من خطورة كورونا

عضو الهيئة العلمية في قسم البيولوجيا في جامعة الأحواز، محمد رضا داير، أن باحثين في الجامعة تمكنوا من صناعة بعض العلاجات التي تحد من خطورة فيروس كورونا ، والمساهمة في التعافي منه.
ولم يكشف داير نوعية العلاج وتركيبته الكيماوية، مكتفياً بهذا الإعلان الصحفي.
ورأى ناشطون أن سلطات الاحتلال تنتهج أسلوب التضليل والتعتيم بدل الشفافية في مقاربتها لأزمة تفشي فيروس كورونا، مبدين استغرابهم من هذا الإعلان في الوقت الذي تصارع دول عظمى ومتقدمة علمياً هذا الفيروس حتى الآن دون الوصول إلى لقاح له.

 

 

في سياق متصل، أعلن مسؤول قسم شؤون الصحة والسلامة في ميليشيا الحرس الثوري الإرهابية، في شمالي الأحواز، سعيد سلطان زاده، عن إنشاء غرفة عمليات لمواجهة تفشي فيروس كورونا.وأطلقت ميليشيا الحرس الثوري الإرهابية تسمية مقر عمليات الدفاع البيولوجي على التشكيل الجديد.
وأثار هذا الإعلان حفيظة المواطنين الأحوازيين، الذين يعرفون دور ميليشيا الحرس الثوري الإرهابية، في القمع والتنكيل بالأحوازيين، فيما اعتبرها النشطاء محاولة فاشلة لتلميه صورة الحرس الثوري، والإيحاء بأنه قادر على القيام بدور إنساني أو مدني.

 

 

إلى ذلك ،أعلنت دائرة الصحة في شمالي الأحواز، أن عدد الوفيات جراء الإصابة بفيروس كورونا، ارتفع
إلى تسع حالات وفاة منذ تفشي المرض.
وشكك المواطنون الأحوازيون بالإحصاءات التي تعلنها المؤسسات التابعة لدولة الاحتلال، وأضافوا بأن البيانات الصادرة من الاحتلال، تهدف إلى تقليل خطورة العدوى، والمساهمة في انتشار واتساع نطاق الإصابة بفيروس كورونا بين الأحوازيين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى