أضرار كارثية على بيئة بادية مشداخ نتيجة رش الأراضي بخلفات المشتقات النفطية

حذر خبراء وناشطون في مجال البيئة من الأضرار الكارثية التي تسببها عمليات رش بادية مشداخ بالمشتقات النفطية، على النبات والكائنات البرية في المنطقة.
وذكر ناشطون أحوازيون أن سلطات الاحتلال لم تلتفت للتحذيرات التي وجهها الخبراء والناشطون، وبدأت منذ يومين في عمليات رش منطقة بيت كوصر في بادية مشداخ بخلفات المشتقات النفطية.
وكانت منظمة حماية البيئة في شمالي الأحواز حذرت في وقت سابق ، من انقراض نوعيات نادرة من الزواحف والحيوانات البرية في بادية مشداخ بسبب التلوث الناجم عن عمليات الرش بخلفات المشتقات النفطية، والآثار التدميرية على تربة وبيئة المنطقة.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى