ارتفاع أعداد وفيات حادثة التسمم بالأحواز العاصمة إلى 22 شخصا وإصابة 265 آخرين

أعلن على إحسان بور ، المتحدث باسم جامعة العلوم الطبية بمدينة الأحواز العاصمة، عن ارتفاع أعداد وفيات حادثة التسمم بالكحول المختلط بمادة الكلور، إلى 22 شخصا، فيما بلغ عدد المصابين 265 شخصا .

 

وكانت الأنباء الواردة لأحوازنا، أشارت إلى أن تناول هؤلاء لهذا المشروب، ناجم عن حالة الهلع والخوف التي يعيشها المواطنون، مع توارد أخبار وفيات فيروس الكورونا، وارتفاع أعداد المصابين داخل الأحواز العاصمة، وجاء هذا التصرف من قبلهم، كنوع من محاولة تعقيم أجسامهم بشكل وقائي، في ظل غياب حملات التوعية الصحية من قبل سلطات الاحتلال.
وتسبب تناول هذا المشروب بحالات فقدان البصر والفشل الكلوي، ومشاكل صحية بالغة الصعوبة للمصابين.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى