نفاد المستلزمات الطبية من صيدليات مدينة القنيطرة وتجار السوق السوداء يتحكمون بالأسعار

يعاني أهالي في مدينة القنيطرة شمالي الأحواز، من نفاد الكمامات والمواد المعقمة في معظم الصيدليات.
ويقول الأهالي إن تجار السوق السوداء، ينشطون لاستغلال حاجة المواطنين إلى المواد المعقمة والكمامات وغيرها، من المستلزمات، ويقومون باحتكارها، وبيعها بأسعار مرتفعة جدا، دون رقابة من سلطات الاحتلال.
ويضيف الأهالي بأن سعر الليتر الواحد من الكحول ارتفع إلى مليون و300 ألف ريال، فيما كشف أحد أطباء الأسنان في المدينة، أن سعر الكمامات الخاصة بالأطباء ارتفعت إلى مليونين و500 ألف ريال بعد ما كانت تباع في السابق بـمئة وسبعين ألف ريال.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى