وفيات التسمم تصل 46 حالة وعدد المصابين 667 والاحتلال لم يفتح تحقيقا في الحادثة

ارتفعت أعداد الوفيات جراء التسمم بالميثانول في أحياء الأحواز العاصمة، إلى ستة وأربعين شخصاً ، فيما ذكرت مصادر خاصة لقناة أحوازنا أن عدد المصابين بالتسمم بلغ 667 شخصا
وقالت المصادر إن أعداد الوفيات مرشحة للارتفاع في ظل وجود بعض الحالات الحرجة بين المصابين، والذين يخضعون للعناية المشددة، عقب إصابة معظمهم بحالات غيبوبة، وفقدان للبصر، وفشل كلوي.
وفي هذا السياق انتقد أهالي الضحايا عدم قيام سلطات الاحتلال الإيرانية بفتح تحقيق حتى الآن في الحادثة، وطالبوا بضرورة محاسبة مسؤولي شركة رازي لإنتاج الكحول، كونها المصدر الوحيد لإنتاج الكحول بأنواعه المختلفة في الأحواز.
وتنتج شركة رازي نحو ثمانين بالمئة من الكحول في عموم مناطق جغرافيا إيران السياسية.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى