غضب شديد لأهالي ملا ثاني والعنافجة عقب سقوط شاب خلال محاولة إصلاحه الجسر

أثار سقوط الشاب الأحوازي أمير إدريس في نهر الدجيل ، خلال عمله في ترميم جسر العنافجة، ووفاته غرقا، حالة غضب شديد عند الأهالي.
وكان الشاب المتوفي أمير إدريس ، يعمل على إصلاح جانب من الجسر الوحيد الذي يربط ناحية العنافجة بمدينة ملا ثاني.
وحمّل الأهالي، سلطات الاحتلال المسؤولية المباشرة عن وفاته، نتيجة عدم التفاتهم للمطالبات المستمرة بضرورة إصلاح جسر العنافجة ، والذي يمثّل شريانا حيويّا للمنطقة.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى