جائحة السيول تتكرر وإمكانية النزوح غير واردة في ظل انتشار فيروس كورونا

لم يكن ينقص مأساة اجتياح السيول مجددا للأحواز المحتلة، سوى انتشار عدوى فيروس كورونا، لتكتمل معها معاناة الأحوازيين، حيث لا يمكنهم البقاء غارقين في بيوتهم، ولا يمكنهم التجمع في مخيمات نزوح.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى