ضمن حملة نوروز لا يمثلني أحوازيون يضرمون النار في رموز مائدة نوروز

انطلقت منذ يومين في عموم الأحواز المحتلة حملة ” نوروز لا يمثلني ” ، والتي يعبّر فيها الأحوازيين عن رفضهم للمظاهر التي يحاول مستوطنون فرس ولر، حملها إلى داخل الأحواز، في الاحتفال بأيام النوروز .
ويرى الأحوازيون أن هذا العيد خارج ثقافتهم العربية، وخارج شعائرهم الدينية، فكل عيد لا تكون فيه صلاة، لا يعدو كونه طقسا وثنيا، ولهذا أضرم أحوازيون النار في إحدى رموز الاحتفال بعيد النورز، وهي مائدة النوروز وما تحمله من رموز وثنية.

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى