محاكم إيرانية تصدر ثلاثة أحكام بالإعدام والحكم بـ 928 جلدة خلال تفشي فيروس كورونا

أشارت تقارير صادرة عن منظمات حقوقية، تزامن محاكمة سجناء سياسيين ، مع انتشار فيروس كورونا في عموم ما يسمى بإيران، وذكرت التقارير بأنه خلال هذه الفترة صدرت ثلاثة أحكام بالإعدام، وأحكام أخرى بالسجن مددا طويلة، وجلد آخرين بما مجموعه 928 جلدة.
وأضافت التقارير بأن بعض هؤلاء السجناء السياسيين تمت إدانتهم من قبل القضاء الإيراني بأحكام غريبة مثل إجبارهم على العمل في المستشفيات وخدمة مقرات الباسيج (التعبئة)، وتغسيل المصابين بفيروس كورونا.
أما السجناء الذين طالتهم هذه الأحكام القضائية القاسية منذ تفشي فيروس كورونا فهم: نشطاء البيئة، وأعضاء الأحزاب، وطلاب الجامعة، والصحفيون، والكتّاب، والشعراء، ونشطاء حقوق الإنسان وحقوق المرأة.
كما طالت هذه الأحكام القاسية في بعض الحالات أقارب السجناء، مثل الأمهات والأبناء، بسبب مشاركتهم في الاحتجاجات العامة، علما بأن أحكام الإعدام المذكورة صدرت بحق ثلاثة شباب من مواليد التسعينيات.

 

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى