الاحتلال يعتقل أعضاء المجلس البلدي في قرية الحالة بعسلو لمنعهم مستوطنين من دخولها

اعتقلت شرطة الاحتلال رئيس وأعضاء مجلس البلدي وعدداً من المواطنين في قرية الحالة التابعة لقضاء عسلو جنوبي الأحواز، بعد ما منعوا دخول المستوطنين الفرس إلى القرية خشية تفشي عدوى فيروس كورونا المستجد.
وقالت مصادر خاصة لقناة أحوازنا إن قوات شرطة الاحتلال قامت بتخريب مركز فحص الحرارة الذي أنشأته اللجان الشعبية في القرية من أجل مكافحة عدوى فيروس كورونا.
في وقت لاقى فيه هذا الإجراء استهجاناً واسعاً في وسائل التواصل الاجتماعي، إذ رأى الناشطون الأحوازيون أن سلطات الاحتلال تتعامل مع إجراءات الحظر بطريقة انتقائية، حيث تطبق هذه الإجراءات في الأقاليم الفارسية بقوة و تقوم بعكسها في الأحواز.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى