ارتفاع أسعار مواد التعقيم والتطهير والمستلزمات الطبية في جميع أنحاء الأحواز المحتلة

اشتكى المواطنون من ضعف الرقابة على المتاجر والصيدليات في عموم الأحواز المحتلة واستغلال وجشع التجار على مرأى ومسمع من مسؤولي النظام الإيراني
وأكد الأهالي أن إحدى المستلزمات الطبية الخاصة بعملية التطهير، لا يتم إدراج سعر البيع عليها ،ولا تاريخ الإنتاج أو الانتهاء ،الأمر الذي يثير المخاوف من مدى صلاحية المنتج للاستعمال، مضيفين أنه ورغم تكلفة إنتاج تلك المستلزمات المنخفضة إلا أن أسعارها باهظة للغاية حتى وصل سعر عبوة التطهير التي وزنها مئة وعشرين غراما إلى أحد عشر تومان في حين يمكن شراؤها بسعر أقل من ذلك بكثير في الأوقات العادية.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى