الأحواز قد تصبح البؤرة الثانية من حيث عدد الإصابات بفيروس كورونا في جغرافيا إيران

أشارت مواقع إعلامية تابعة للاحتلال الإيراني، في تقارير لها، أن الأحواز قد تصبح البؤرة الثانية في أعداد المصابين بفيروس كورونا على مستوى عموم جغرافية إيران السياسية.
وأوضحت التقارير أن التأخر في اتخاذ القرارات الحاسمة بإغلاق المداخل، واستمرار حركة النقل من وإلى الأحواز، مع بقية المحافظات الموبوءة، فضلا عن التساهل في التعامل مع التجمعات الكبيرة في الأسواق ، كلها ساهمت في زيادة سريعة وكبيرة لعدد المصابين في عموم الأحواز.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى