جامعة العلوم الطبية في عبادان تجري اختبارا لعلاج على مصابين بفيروس كورونا

اعترفت جامعة العلوم الطبية في عبادان أن باحثيها وجدوا علاجاً لمكافحة فيروس كورونا مؤكدة أن الجامعة أجرت تجارب سريرية على ستين مصاباً بالفيروس، وأثبتت فاعلية العلاج المبتكر.
بالمقابل نفت جامعة العلوم الطبية في مدينة الأحواز، صحة هذا الخبر، واعتبرته مجرد دعاية إعلامية لا تستند إلى أسس علمية واضحة.
وكشف أحد الباحثين في جامعة العلوم الطبية في مدينة الأحواز، أن أي علاج أو دواء جديد يجب أن يحصل على ترخيص من مكتب المنظمة الدولية لإعادة تأهيل ضحايا التعذيب في طهران، لكي تقام لاحقاً التجارب السريرية وهذا الشرط لم يتحقق فيما يخص جامعة عبادان.
من جانبه قال أحد الأطباء الأحوازيين في تصريح خاص لقناة أحوازنا، إن باحثي جامعة العلوم الطبية في عبادان، انتهكوا القوانين والمعاهدات الدولية في هذا الشأن، وأجروا تجارب سريرية على مصابين بفيروس كورونا دون علمهم، مشيراً إلى أن ما قامت به جامعة عبادان يعد جريمة ضد الإنسانية.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى