الحرس الثوري يزج بعناصر مليشيا فاطميون الأفغانية في عمليات اقتحام وفحص لكورونا

نشرت وسائل إعلامية إيرانية تقارير تظهر استعانة مليشيا الحرس الثوري الإرهابية بمقاتلين أفغان من مليشيا فاطميون ، وذلك للقيام بمهمات اقتحام وفحص لمصابين بفيروس كورونا.
وأوضحت التقارير أن مليشيا الحرس الثوري تستغل جهل وأمية أغلب أفراد هذه المليشيات الأفغانية، لزجهم في الدخول لمنازل مواطنين يشتبه بإصابتهم بكورونا، لإجراء فحوص لهم، دون أن تكون لعناصر هذه المليشيات أي عوامل وقاية، تحميهم من الإصابة بالعدوى.
وكان أحد قادة مليشيا الباسيج الإرهابية، هاشم نبي زاده ، أكد أن الأفغان المندرجين في صفوف قاعدة الباسيج في منطقة كرج، يشاركون مع الحرس الثوري في عمليات تعقيم الشوارع والمعابر والمتاجر ومختلف المرافق في الأماكن العامة.

 

 

 

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق