تحذيرات من موجة ثانية أشد من انتشار فيروس كورونا في عموم ما تسمى بإيران

وسط حالة من كذب النظام الإيراني، وعدم اتباعه منهج الشفافية في الإعلان عن موجة تفشي وباء كورونا الأولى في البلاد، حذر خبراء في مجال الصحة من موجة ثانية ستكون أشد من الموجة الأولى لوباء كورونا .
وكان محمد حسين قرباني، مساعد وزير الصحة في محافظة كيلان؛ حذر من موجات تالية من فيروس كورونا، قائلاً: “من المحتمل الدخول في موجة تالية لكورونا، وستكون لها آثار ضارة أكثر من المرة الأولى، بسبب إرهاق الطواقم الطبية”.
وأضاف قرباني: “منذ الأيام الأولى لتفشي فيروس كورونا في البلاد، كان يجب تنفيذ خطة القيود والتباعد الاجتماعي مع الظروف الحالية” مشيرا إلى رفض البعض للحجر الصحي من البداية.
تجدر الإشارة إلى أنه، حتى الآن، توفي العشرات من الطواقم الطبية في أكثر من منطقة بعموم ما تسمى بإيران بسبب فيروس كورونا.

 

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق