المنظمة الأحوازية تحذر من تصفية معتقلين داخل السجون بذريعة تفشي فيروس كورونا

من جهتها ، أشارت المنظمة الأحوازية للدفاع عن حقوق الإنسان في بيان لها ، إلى تصفية سلطات الاحتلال للمعتقلين، والقيام بدفنهم سرّا على أنهم ضحايا لفيروس كورونا، دون معرفة أهلهم وذويهم.
وجاء في البيان تأكيد المنظمة أن الاحتلال نقل عدد من السجناء السياسيين الى مكان مجهول بحجة إصابتهم بفيروس كورونا .
وحذّر البيان من عملية تصفية ممنهجة للمعتقلين السياسيين الأحوازيين، والتخلّص من الجثث دون تشريح طبي، تحت مسمّى الإصابة بفيروس كورونا، وهذا ما لايمكن لأهالي المعتقلين التثبّت منه، في ظل إجراءات الدفن الخاصة بمصابي هذا الفيروس.
ورأت المنظمة الأحوازية للدفاع عن حقوق الإنسان أن تكرار الحرائق في السجون داخل جغرافية إيران السياسية، وتواقتها، يُظهر فبركة نظام إيران لهذه الأعمال، لتبرير بطشه بالمعتقلين ، بعد حرمانه لهم من حقهم الإنساني في الإفراج المؤقت عنهم.

 

 

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى