معاناة كبيرة للصيادين الذين يعملون لحسابهم الخاص بسبب حظر الأنشطة التجارية

اشتكى صيادون أحوازيون ، ممن يعملون لحسابهم الخاص ، من تطبيق المسؤولين قرار حظر الأنشطة التجارية ومنها الصيد دون مناقشة كيفية تعويض هؤلاء المواطنين الفقراء عن قطع مصدر رزقهم
وأوضح الصيادون أن البرنامج المعلن من جانب مسؤولي الاحتلال لكفالة المتضررين من حظر الأنشطة التجارية غير مفعل، ولم تقم حكومة الاحتلال بتعويضهم إزاء خسائرهم الشديدة جراء توقيف عملهم.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى