مخلفات الصرف الصحي تفيض في مهديس قرب الأحواز العاصمة والمسؤولون يتجاهلون

اشتكى أهالي منطقة مهديس التابعة للأحواز العاصمة من طفح فضلات الصرف الصحي في شوارع المنطقة دون أدنى اهتمام من جانب عمال المؤسسة المقدمة لخدمة الصرف.
وأوضح الأهالي أن مثل هذه المشكلات قد تكون عاقبتها أسوأ من تفشي فيروس كورونا، لا سيما وأنها مزمنة ولا تحظى باهتمام المسؤولين، خاصة وأنهم قد اشتكوا من هذا الأمر أكثر من مرة دون جدوى.

 

 

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى