تهديد طبيب في سقز بكردستان المحتلة بسبب نشره معلومات حول انتشار فيروس كورونا

تلقى الطبيب رحيم بوسفبو تهديدًا عبر الهاتف بالقتل وتم استدعاؤه إلى المحكمة، بسبب إعلانه معلوماتٍ حول انتشار فيروس كورونا في سقز بكردستان المحتلة.
وكان الطبيب بوسفبور اختصاصي الطب الباطني، في سقز ، نشر معلومات خلال شهر ونصف ، عن انتشار عدوى فيروس كورونا ، على صفحته في الإنستغرام ، موضّحا زيف الأرقام التي تنشرها الجهات الرسمية.
وحسب الإحصائيات ، فإنّ عدد المصابين في سقز وصل إلى 172 شخصًا ، بينما أعلن الدكتور يوسفبور أنّ عدد المصابين في سقز وصل إلى عددٍ من أربعة أرقام.

 

 

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى