لجان التنسيق تكشف عن هوية شهيدين معتقلين أحوازيين ارتقيا في انتفاضة السجون

كشفت لجان التنسيق الأحوازية، عن هوية شهيدين من المعتقلين في سجني سبيدار وشيبان خلال انتفاضة السجون الأخيرة

وكانت اللجان تمكنت من كشف هوية تسعة شهداء في وقت سابق، مشيرة إلى أن عدد الشهداء هو ثمانية عشر شهيدا، مضيفة كشفها اليوم عن الشهيدين المعتقلين : مهدي كريم السيلاوي، والشهيد عادل الناصري.
هذا وما تزال بين المصابين حالات خطرة، ترفض سلطات الاحتلال الإفصاح عنها، وسط حالة من العقاب الجماعي للمعتقلين في سجون سبيدار وشيبان وعبّادان.
وطالبت المنظمة الأحوازية للدفاع عن حقوق الإنسان ، الهيئات والمنظمات الدولية، ممارسة الضغط على سلطات الاحتلال الإيرانية، بالإفراج المؤقت والفوري عن جميع المعتقلين، في ظل انتشار عدوى فيروس كورونا في سجون الاحتلال.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى