انتشار أمني مكثف في أحياء الأحواز العاصمة وسط تخوف الاحتلال من اندلاع انتفاضة جديدة

كثّفت سلطات الاحتلال الإيرانية ، ليلة أمس، من تواجدها الأمني في عدة أحياء بالأحواز العاصمة، وذلك مع اقتراب الذكرى الخامس عشرة لانتفاضة نيسان أبريل عام 2005، والذكرى 95 لاحتلال الأحواز.
وكان نشطاء أحوازيون أطلقوا بهذه المناسبة حملة تحت اسم أيام الغضب، وذلك لإحياء نضال وتضحيات الشعب الأحوازي بعد تسعة عقود ونصف من إنهاء الفرس لاحتلال الأحواز العربية .
وتأتي عملية الانتشار المكثّفة لقوات أمن الاحتلال، في محاولة لإرهاب الأحوازيين، وإجبارهم على الخضوع لحكمهم غير المشروع .

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى