كساد في محصول الخيار بمدينة السوس نتيجة استهداف الاحتلال للمزارعين الأحوازيين

تسببت سياسة الاحتلال الإيراني، بعدم ضبط أسعار البذار والمحاصيل الزراعية، إلى خسارة المزارعين الأحوازيين لمحصول الخيار هذا الموسم في مدينة السوس.
وأظهر مقطع مصوّر لأحد المزارعين الغاضبين، كيفية تحويل محصول الخيار إلى أعلاف للدواب، نتيجة سياسة استهداف الاحتلال لهؤلاء المزارعين، حيث شملت إجراءات تخفيض الأسعار، بما لا يضمن تكلفة أسعار البذار، ومجهود المزارعين، إطلاق الشائعات عن إصابة الخيار بفيروس كورونا، برغم أن الفيروس لا يصيب المحاصيل الزراعية.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى