غياب شبكات الصرف الصحي يتسبب في تفشي الأمراض الجلدية غربي الأحواز

يعاني أهالي أحياء الثورة، والصياحي، والعين، ومندلي، والجهاد، وكريشان، والزهيرية، والملاشية غربي الأحواز العاصمة من تفشي الأمراض الجلدية مثل داء الليشمانيات والجرب بسبب غياب قنوات مجاري الصرف الصحي.


ويقول الأهالي إن المياه الآسنة والملوثة تطفو في الشوارع وبل أكثر من ذلك بدأت مياه المجاري تتسرب إلى المنازل.
ويضيف الأهالي أنهم طالبوا دائرة المياه والصرف الصحي في مدينة الأحواز العاصمة بضرورة إيجاد حل لمشكلتهم إلا أن مسؤوليها لم يكترثوا لمعاناتهم.
على صعيد متصل يؤكد ناشطون أحوازيون أن دولة الاحتلال تستخدم سلاح الحرمان من الخدمات ضد الأحوازيين في مناطق حزام مدينة الأحواز العاصمة بغية الضغط عليهم وإجبارهم على الهجرة من مناطق سكناهم.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى