بيان لمنظمة حزم يدين الاستيطان الفارسي في جزر الأحواز والإمارات العربية المحتلة

أدانت المنظمة الوطنية لتحرير الأحواز (حزم) ببيان شديد اللهجة، عمليات الاستيطان الفارسية في جزر الأحواز والإمارات العربية المحتلة.
وجاء في البيان أن دولة الاحتلال المختلقة والقائمة على مزيج من الشعوذة المذهبية، والحذلقات الخرافية ، والتي نشأت ضمن ظروف دولية خاصة بين الحربين العالميتين، لا يمكن أن تؤسس لتاريخ زائف في المنطقة العربية، حيث يتجاوزها التاريخ العربي في وجوده وحضوره الممتد والمتصل، على أرضه العربية.
واستهجنت المنظمة، القرارات الجوفاء لخامنئي وتصريحات أحد أتباعه المدعو تنكسيري، حول استيطان الجزر العربية في الخليج العربي، ودعت إلى مواجهة الأطماع الفارسية بشتى السبل الممكنة، وعدم تمكين الملالي من تحقيق تغييرات ديمغرافية جديدة في جزر الأحواز والإمارات العربية المحتلة.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى