الغبار والتلوث يدخل 378 مواطن إلى المستشفيات في الأحواز العاصمة

أحوازنا.نت

أوضح من يدعى بنائب رئيس قسم الصحة في جامعة الأحواز للعلوم الطبية المستوطن، خوجست حسيني نجاد، أن أكثر من 378 شخصا نقلوا إلى المراكز الصحية في الأحواز العاصمة بسبب مشاكل في الجهاز التنفسي، إثر ظهور الغبار يوم الثلاثاء 13 فبراير.
في الوقت نفسه كشفت مصادر محلية رفضت الافصاح عن اسمها ل–أحوازنا- أن سلطات الاحتلال الإيراني أضرت بالبيئة الأحوازية بسبب سياساتها العنصرية المعادية للعروبة، مؤكدة أن الاحتلال يتعمد أيضاً إهمال المستشفيات والمراكز الطبية في الأحواز كجزء من خططها الرامية لاستهداف الشعب العربي الأحوازي.
ويعاني الشعب العربي الأحوازي من كارثة التلوث البيئي والغبار منذ عقد من الزمان، مما أدى إلى وفاة عدد من المواطنين وإصابة آخرين بأمراض خطيرة في الرئة وغيرها من الأمراض التنفسية.
كما هاجر عدد كبير من الأحوازيين إلى مناطق أخرى بسبب والغبار والتجفيف، وخاصة سكان الريف في ارض الاحواز العربية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى