سلطات الاحتلال تغتصب 76 هكتاراً من الأراضي الزراعية جنوبي الأحواز

 

أعلنت سلطات الاحتلال اغتصاب نحو 76 هكتاراً من الأراضي الزراعية في قضاء جرون جنوبي الأحواز، بذريعة أن أصحابها لا يملكون مستندات تثبت ملكيتهم لها.

 

وصادرت سلطات الاحتلال  نحو 30 هكتاراً من الأراضي الزراعية شرقي قضاء جرون واعتقلت ثلاثة أشخاص من أصحابها.

 

وقال قائد شرطة الاحتلال في جرون جنوبي الأحواز، العميد غلام رضا جعفري، إن قواته اقتحمت قرى شرقي قضاء جرون، وصادرت أراض زراعية، واعتقلت أصحابها الثلاثة، وذلك بسبب ما أدعى أنه تصرف غير قانوني في هذه الأراضي.

 

 ونفى ناشطون ما جاء على لسان قائد شرطة الاحتلال، مؤكدين أن الأشخاص المعتقلين هم أصحاب الأراضي الحقيقيين، وأنهم قد ورثوها عن آبائهم وأجدادهم، ويمتلكون المستندات التي تثبت ملكيتهم لها، لكن سلطات الاحتلال لا تعترف بأي وثيقة صدرت قبل تاريخ احتلالها للأحواز.

 

وفي سياق متصل أعلن رئيس محاكم الاحتلال في جرون جنوبي الأحواز، علي صالحي مصادرة 46 هكتاراً من الأراضي الزراعية شرقي قضاء جرون.

 

 وتذرع صالحي بأن أصحاب هذه الأراضي لا يملكون وثائق تبثت ملكيتهم لها مهدداً بمصادرة جميع الأراضي التي لا يملك أصحابها وثائق تثبت ملكيتهم لها وفقاً للمادة 45 من الدستور دولة الاحتلال.

 

وتقر مادة 45 من دستور دولة الاحتلال أن أموال مجهولة المالك يمكن  لحكومة الاحتلال أن تصادرها وتكون أموالاً عامة وأنفال.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى