أخبار

إغلاق تام لخمس عشرة مدينة لاحتواء وباء كورونا في الأحواز

 

أعلنت سلطات الاحتلال، فرض الإغلاق التام في أربع عشرة مدينة في شمالي الأحواز، بعد تفشي وباء كورونا في نطاق واسع، وزيادة أعداد الوفيات.

 

وأصدرت سلطات الاحتلال أمراً بإغلاق أقضية الأحواز، وعبادان، والمحمرة، والسوس، وميسان، والقنيطرة، والصالحية، ومعشور، وملاثاني، وكوت عبدالله، والحميدية، والهويزة، ورأس البحر، وتستر، وتل قطران.

 

ويستثنى من الإغلاق التام الذي ينتهي يوم الجمعة المقبلة جمعيات المواد الغذائية، والمستشفيات، والبنوك، والدوائر الخدمية مثل الإطفاء والبلدية.

 

وأضافت سلطات الاحتلال أن هيئة مكافحة فيروس كورونا في شمالي الأحواز ستقرر يوم الجمعة المقبلة، تمديد الإغلاق من عدمه، بعد ما تقوم الأوضاع في أثناء مدة الإغلاق الحالية.

 

وكانت عموم مناطق الأحواز، شهدت ارتفاعا جديدا في أعداد الوفيات والمصابين، جراء تطبيق سلطات الاحتلال لقرار العودة إلى الأعمال، وفتح الطرق، وعدم التوعية المسبقة حول أهمية التباعد الاجتماعي في مدن وقرى الأحواز.

 

وأشارت مصادر طبية خاصة لقناة أحوازنا، بوفاة 7 أشخاص في شمالي الأحواز يوم أمس ، ليزداد بذلك عدد الوفيات إلى 342 حالة مشيرة إلى أن عدد الإصابات وصل إلى 6374 إصابة.

 

وفي هذا السياق كشفت جمعية الهلال الأحمر في مدينة الأحواز، وجود نقص كبير في الكوادر الطبية بمستشفيات الأحواز، وعدم قدرة الأطقم الطبية الموجودة على متابعة علاج المصابين بفيروس كورونا المستجد.

 

وبينت إن ارتفاع وتسارع وتيرة تفشي العدوى بالفيروس، تفوق قدرة وطاقة الكوادر الطبية العاملة في مستشفيات الأحواز، منوهة إلى إصابة بعض العاملين في القطاع الطبي والصحي، بعدوى فيروس كورونا، مما يزيد من تفاقم المشكلة.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى