أخبار

سلطات الاحتلال تنشئ مشاريع استيطانية ضخمة في جرون

 

أعلنت سلطات الاحتلال تخصيص مليار و715 مليون دولار لمشاريع جديدة في مجمع ” خليج فارس” للصناعات المعدنية الاستيطاني في جرون جنوبي الأحواز.

 

كشف مدير مجمع ” خليج فارس ” للصناعات المعدنية الاستيطاني، حسن طهراني خلج، تنفيذ عشرة مشاريع جديدة، تشمل إقامة مصنع لإنتاج حمض الفسفوريك والأسمدة الكيماوية و ثلاثة مصانع أخر لإنتاج الكروم والمنغنيز والكروميت.

 

وأضاف أن سلطات الاحتلال خصصت موازنة تفوق 315 مليون دولار لاستكمال هذه المشاريع، مشيراً إلى وجود مشاريع أخرى دون توضيح طبيعتها.

 

وكانت سلطات الاحتلال قد أعلنت في إبريل/نيسان الفائت، تخصيص 60 تريليون ريال أي ما يعادل مليار و430 مليون دولار أمريكي لإنجاز ثلاثة مشاريع جديدة في مجمع ” خليج فارس” للصناعات المعدنية الاستيطاني في جرون.

 

وتشمل المشاريع الثلاثة الجديدة إنشاء محطة لتحلية المياه تنتج 85 ألف متر مكعب يومياً وإنشاء فندق كبير وإنشاء محطة لتوليد الطاقة الكهربائية بطاقة إنتاجية تصل إلى 550 ميغا واط.

 

يذكر أن مجمع “خليج فارس” للصناعات المعدنية الاستيطاني أنشئ في كانون الثاني/يناير سنة 1998 غربي مدينة جرون، على مساحة تقدر بأكثر من خمسة آلاف هكتار.

 

ويضم المشروع مصانع لإنتاج الألومينيوم والفولاذ وحمض الكبريت ومحطات تحلية مياه البحر وإنتاج الطاقة الكهربائية وفنادق.

 

وبلغت حجم الاستثمارات في المجمع الاستيطاني منذ إنشائه 4 مليارات دولار ، ويقدر عدد العاملين في المجمع أكثر من 12 ألف عامل، جميعهم من المستوطنين الفرس.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى