انتشار واسع لعدوى فيروس كورونا في عموم الأحواز

حذر ناشطون أحوازيون، تداعيات الانتشار الواسع لعدوى فيروس كورونا على الأحوازيين، بعد تسجيل 509 إصابات يوم أمس.

 وكان عدد الوفيات جراء الإصابة بفيروس كورونا المستجد في عموم الأحواز ارتفع إلى 371 حالة بعد وفاة 16 شخصاً في شمالي الأحواز يوم أمس.  وذكرت مصادر خاصة لقناة أحوازنا أن عدد الحالات الإصابة المؤكدة في جميع أنحاء الأحواز ارتفع إلى 7689 إصابة في عموم الأحواز.

وأكدت مصادر محلية لقناة أحوازنا وفاة أحد عناصر فريق العمل الطبي بمستشفى الرازي في مدينة القنيطرة نتيجة إصابته بفيروس كورونا خلال تأدية عمله الطبي. وأكد نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي أن حالات الوفاة قد استشرت في فرق العمل الطبية بالأحواز المحتلة، بسبب النقص الحاد في المستلزمات الطبية اللازمة لعمل هذه الفرق، فضلا عن عدم مراعاة قواعد الأمان والوقاية داخل بيئة العمل في المستشفيات.

وأفادت مصادر خاصة لأحوازنا بتزاحم المواطنين أمام البنوك التي فتحت أبوابها في مدينة العقيلية، بسبب السماح بعمل بعضها ومنح عطلة لبنوك أخرى. وأوضحت المصادر أن هذه السياسة لإدارات البنوك ، أدت إلى تزاحم المواطنين أمام البنوك العاملة، فيما أكد المواطنون من السكان المحيطين بهذه البنوك ، على خشيتهم من تحول المنطقة إلى بؤر لانتشار العدوى، بسبب عدم مراعاة قواعد التباعد الاجتماعي، وازدحام المراجعين بشكل كبير عند بوابات هذه البنوك.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى