خسائر كورونا في الأحواز حتى الآن..زهاء 10 آلاف مصاب وأكثر من 400 قتيل

 

وصلت الأوضاع الصحية في الأحواز، جراء تفشي فيروس كورونا إلى مستوى مخيف ، بعد اقتراب أعداد المصابين في عموم المناطق إلى 10 آلاف مصاب.

وكان عدد الوفيات جراء الإصابة بفيروس كورونا المستجد في عموم الأحواز قد تخطى حاجز 420 حالة بعد وفاة شخص واحد في جرون و14 آخرين في شمالي الأحواز يوم أمس.

وذكرت مصادر خاصة لقناة أحوازنا أن عدد الحالات الإصابة المؤكدة في جميع أنحاء الأحواز وصلت إلى 9960 حالة بعد تسجيل 800 إصابة جديدة يوم أمس.

كشف مصدر خاص لقناة أحوازنا، أن دائرة الصحة في قضاء الأحواز، امتنعت عن استقبال أكثر من 80% من المصابين بفيروس كورونا، وطلبت منهم البقاء في منازلهم.

وأشار ناشطون في مجال الصحة، أن الدائرة لم تقدم للمصابين أي استشارات طبية، أو شرح لكيفية تطبيق الحجر المنزلي، من أجل منع المصاب من التسبب بالعدوى لأفراد عائلته.

وتشير تقارير صحية إلى أن أغلب حالات الوفاة للمصابين الأحوازيين، هي بين من خضعوا للحجر الصحي، ولم تستقبلهم مستشفيات الأحواز لتلقي العلاج.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى