أخبار

قوات الاحتلال تقمع اعتصام عمال البلدية في الأحواز العاصمة وتجرح 3 منهم

 

جرح ثلاثة من عمال بلدية المنطقة السادسة في مدينة الأحواز العاصمة، بعدما فضت قوات الاحتلال اعتصامهم أمام مبنى حاكم الاحتلال بالقوة.

 وتداول ناشطون صوراً للشاب علي المنصوري الذي جرح في ذراعه الأيسر بالخرطوش، وصور إصابة العامل رضا الشريفي في أنحاء عدة من جسده بالرصاص.

وكان شهود عيان أكدوا أن قوات شرطة الاحتلال هاجمت العمال المعتصمين واعتدت عليهم بالضرب المبرح وإطلاق الرصاص نحوهم مباشرة.

في سياق متصل تجمع عمال بلدية مدينة خور موسى أمام مبنى حاكم الاحتلال في مدينة معشور، للتعبير عن غضبهم بسبب تأخر رواتبهم منذ ستة أشهر .

وهدد العمال سلطات الاحتلال بتنفيذ إضراب مفتوح عن العمل ما لم يتسلموا رواتبهم المتأخرة.  وفي هذا الإطار واصل عمال الميناء المفصولين في خور موسى اعتصامهم أمام مبنى حاكم الاحتلال، مؤكدين أنهم لن يتراجعوا عن مطالبهم حتى إعادتهم إلى العمل.  وكان متعهد جديد في الميناء ، قام بطرد أربعين عاملاً وجاء بعمال من المستوطنين بدلاً منهم.

وعلى صعيد متصل ذكرت مصادر خاصة لقناة أحوازنا، إن شركة O1 للصناعات النفطية في الخلفية، أبلغت عمالاً أحوازيين بقرار الاستغناء عنهم في الأيام المقبلة.

وأضافت المصادر أن المتعهد الجديد جلب مستوطنين بدلاً من العمال الأحوازيين في الشركة، ولذلك قرر طرد العمال الأحوازيين. وهدد العمال بإعاقة ومنع عمل الشركة في حال قررت طردهم واستقدام المستوطنين بدلاً منهم.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى