غضب أهالي بلدة الغيزانية يتأجج ويربك سلطات الاحتلال

 

واصل أهالي بلدة الغيزانية وقراها الاعتصام أمام محطة مياه النزهة في ناحية الغيزانية بسبب أزمة مياه الشرب التي يعانون منها وإخلاف مسؤولي وعودهم في هذا الشأن.

وأكد الأهالي أن حاكم الاحتلال في شمالي الأحواز غلام رضا شريعتي ، كان قد وعدهم قبل ثلاثة أعوام بحل هذه المشكلة، ساخرين من وعوده الجديدة بحل أزمة شبكة مياه الغيزانية ومحيطها خلال أسبوعين.

وفي هذا السياق أطلق ناشطون أحوازيون حملة تآزر واسعة النطاق مع أهالي الغيزانية والقرى المحيطة بها العطشى. ونظم الناشطون حملات مساعدات عينية للأهالي، تعبيراً عن روح الإخوة بين أبناء الأحواز.

وعلى صعيد أطلق رواد على مواقع التواصل الاجتماعي هاشتاغ يحمل وسم #أنقذوا_الغيزانية.

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق