مصادر حقوقية أحوازية تكشف هوية معتقلي عيد الفطر في معشور

 

كشفت مصادر حقوقية أحوازية، بعض أسماء الناشطين الأحوازيين الذين جرى اعتقالهم في مدينة معشور في أيام عيد الفطر المبارك.

وذكرت المصادر أن قوات الاحتلال اعتقلت الشاعر حسام جبار القرغولي، ومهدي الشيخاني، وعبدالرحمن الرشيدي، وحسين شاماني التميمي، وجمال النيسي، وكريم الدحلاوي.

وأشارت المصادر الحقوقية إلى أن هذه الاعتقالات جاءت بعد إقامة احتفال جماهيري ضخم في حي الكورة شمالي مدينة معشور، شارك فيه عدد من شعراء والناشطين والمواطنين، حيث ألقى فيه الشعراء قصائد وطنية وثورية، تشيد بتضحيات شهداء انتفاضة العطاء في الجراحي ومدن أحوازية أخرى.

وفي السياق ذاته أفرجت سلطات الاحتلال الإيرانية عن الأسير الأحوازي، محمد عبدالجبار الحيدري، بعد إيداع أسرته، وثيقة مالية قدرها عشرة مليارات ريال.

وكانت سلطات الاحتلال اعتقلت الناشط محمد الحيدري في بداية نوفمبر عام 2019 ، بعد مشاركته في مجلس عزاء الشاعر الأحوازي الشهيد حسن الحيدري وسبق اعتقال الأسير المحرر محمد عبد الجبار الحيدري، استدعاءات لمرات عدة إلى مقار أجهزة المخابرات ، بسبب نشاطه الوطني.

وعلى صعيد متصل أعلن قائد شرطة الاحتلال في أبوشهر، العميد خليل واعظي، اعتقال 30  ناشطاً أحوازياً بذريعة نشر شائعات عن فيروس كورونا في منصات التواصل الاجتماعي.

ونفى ناشطون ما جاء على لسان واعظي، مؤكدين أن المعتقلين كانوا يزودون الناس بمعلومات دقيقة عن حجم انتشار فيروس كورونا في مختلف مناطق أبوشهر .

 واعترف واعظي، باستدعاء 190 ناشطاً نشروا أخباراً عن تفشي فيروس كورونا في منصات التواصل الاجتماعي، تتناقض مع البيانات التي تنشرها وسائل إعلام دولة الاحتلال.

 وقال ناشطون إن سلطات الاحتلال تتكتم عن حجم انتشار فيروس كورونا وترفض إغلاق جميع منافذ أبوشهر مع الأقاليم الإيرانية التي تعد مصدراً لأغلب الإصابات في المدينة بحسب تقارير دائرة الصحة .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى