أخبار

ناشطون يكشفون زيف إدعاءات الاحتلال بشأن حل أزمة المياه في الغيزانية

 

كشفت ناشطون ، زيف إدعاءات مسؤولي سلطات الاحتلال بشأن حل أزمة المياه في ناحية الغيزانية، حيث أوضحت صور نشرها ناشطون، حفر قناة وحيدة عند أطراف بلدة الغيزانية وتركها دون أي تغيير بعد مغادرة الوفود التي زارت المنطقة .

ورأى الناشطون أن خداع أهالي الغيزانية غير ممكن فهم يعانون يومياً من عدم وصول شبكة مياه الشرب إلى بيوتهم، ولن تخدعهم تصريحات المسؤولين، الذين وعدوا أن تشغل شبكة المياه في ثلاثة أسابيع، في حين هم أبرزوا قبل ذلك الحجج والذرائع عن عدم إمكانية تركيب الشبكة خلال 5 سنوات ونصف من إطلاق مشروع شبكة المياه فيها.

وفي هذا السياق أفاد موقع إخباري محلي في تقرير له بأن هناك تنصلاً من الوعود التي قطعها مسؤولو دولة الاحتلال قبل نحو أسبوعين، بتوصيل مياه الشرب إلى بيوت الغيزانية ومحيطها.

وأوضح التقرير أن تظاهرات أبناء الغيزانية، التي قوبلت بالقمع وبإطلاق النيران من قبل قوات الاحتلال، لم تحقق منذ توقفها قبل أسبوعين مبتغى المتظاهرين بتوصيل مياه الشرب.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى