الاحتلال يعتقل 17 صياداً أحوازياً ويصادر 4 مراكب في جرون

 

أعلن قائد قوات حرس الحدود البحرية التابع لدولة الاحتلال في جرون، العقيد حسن آزادي، عن اعتقال 17 صياداً أحوازياً، ومصادرة 4 مراكب، تعود لمواطنين أحوازيين، بذريعة مخالفة قوانين الصيد.

وأضاف آزادي أن اعتقال الصيادين جاء على خلفية عدم امتلاكهم رخصاً للصيد، في وقت أشار فيه ناشطون أحوازيون إلى أن مسوغات سلطات الاحتلال، بشأن التضييق على صيادي الأحواز، هي من أجل جعل سواحل الأحواز حكراً على بحرية الحرس الثوري الإرهابي، وتنفيذ مشروع تفريس جزر الأحواز والإمارات العربية التي تحتلها في الخليج العربي.

وفي سياق متصل قال صيادون في جرون، إن سلطات الاحتلال قررت، وضع 16 ميناءً تحت إشراف متعهد جديد، وهو مستوطن فارسي، وذلك في إطار خصخصة القطاع الحكومي.

ويخشى هؤلاء الصيادون من تأثر أوضاعهم بعد هذا القرار، حيث رأوا أن المتعهد الجديد سيفرض عليهم ضرائب أكثر من السابق. ويبلغ عدد الصيادين في جرون، أكثر من 32 ألف شخص، يعملون في 22 ميناء للصيد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى