الاحتلال الإيراني يحول ميناء دلمون إلى طرق للموت

أحوازنا.نت

على الرغم من أهميته البالغة  في الوطن الأحوازي، تعمد الاحتلال عدم الاهتمام بميناء دلمون، حيث أصبحت طرق سير المركبات فيه رديئة، وبخاصة الطرق التي تربطه بالمدن الأخرى، مثل الجنابي – توج، والطريق السريع إلى العميدية ومعشور.

وتسببت رداءة الطرق بميناء دلمون في موت العشرات من المواطنين الأحوازيين سنويًا، نتيجة ارتفاع حوادث السير هناك، الأمر الذي أدى بدوره أيضًا إلى خفض عدد السائحين الوافدين سنويًا إلى الميناء.

كما أثرت رداءة طرق السير سلبًا على الوضع الاقتصادي للأحوازيين في ميناء دلمون، بعدما خسر الغالبية العظمى من المواطنين الأحوازيين العاملين في صيد السمك والسياحة والتجارة مصدر رزقهم، نتيجة إهمال الاحتلال المتعمد في صيانة طرق الميناء.

فيما توقفت السياحة بشكل ملحوظ في ميناء دلمون، بعدما رفض العديد من السائحين التوافد على الميناء بسبب خطورة الطرق، كذلك عدد كبير من التجار الأحوازيين بدأوا يفضلون الذهاب إلى مدن أخرى للتجارة، لإرسال محصولاتهم لبيعها في دول الخليج العربي، بدلا من الميناء.

واعتبر ناشطون أحوازيون أن الاهمال المتعمد من قبل دولة الاحتلال هو خطة مدروسة لاستهداف مصادر رزق أبناء الوطن.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى