مليشيا الحرس الثوري الإرهابية تقيم دورات أمنية لمواجهة انتفاضة محتملة في الأحواز

 

أعلن نائب قائد مليشيا الحرس الثوري الإرهابية في قضاء عبادان، الرائد هجريان، إقامة دورات أمنية، وصفها بالجهادية في المقرات والمراكز التابعة له في المساجد والمؤسسات.

وذكر هجريان أن هذه الدورات تهدف إلى رفع مستوى وعي أعضاء المليشيا الإرهابية في ظل التحديات التي تواجهها دولة الاحتلال، من انهيار العملة، وتفشي فيروس كورونا وارتفاع الأسعار.

ويرى ناشطون أحوازيون إن مثل هذه الدورات تعكس مخاوف مسؤولي الاحتلال ، وقادة مليشيا الحرس الثوري الإرهابية، من اندلاع انتفاضة جديدة، نتيجة تدهور الأوضاع الاقتصادية والصحية على نحو غير مسبوق.

وفي سياق آخر أقامت سلطات الاحتلال مهرجان ” الخطوة الثانية للثورة ” في مدينتي الأحواز العاصمة وأبو شهر، بحضور رئيس الحوزات العلمية في شمالي الأحواز المعمم محمد علي جزائري.

وحضر مهرجان مدينة الأحواز كلٌّ من : مدير منظمة الدعاية الإسلامية المعمم نبي زاده وحاكم الاحتلال غلام رضا شريعتي. وأما في أبوشهر، فقد أقيم المهرجان برعاية منظمة الدعاية الإسلامية التي حضر رئيسها المعمم عبدالرضا سروستاني.

ويهدف مشروع ” الخطوة الثانية للثورة” الذي أعلنه خامنئي في عام 2018 ، إلى تطبيق استراتيجية التوسع الجديد في العالم العربي والإسلامي، ونشر ما يسمونها أفكار ومبادئ ثورة الخميني.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى