مصرع اثنين من قادة ميلشيا الحرس الثوري في شمالي الأحواز بعد إصابتهما بكورونا

 

أعلنت مليشيا الحرس الثوري الإرهابية في شمالي الأحواز، عن مصرع اثنين من قادتها جراء الإصابة بفيروس كورونا.

ونشرت وكالات تابعة للحرس الثوري، صور اثنين من ضباطها ، هما العقيد محمد رضا علي شيرك نائب رئيس استخبارات الحرس الثوري في شمالي الأحواز، وضابط آخر برتبة رائد يدعى مهدي ممبيني.

وفي سياق متصل أعلنت وسائل إعلام الاحتلال عن إصابة مندوبي خامنئي في كل من المحمرة ومعشور بفيروس كورونا المستجد.

وأضافت المصادر، إن إمام الجمعة في مدينة معشور المعمم عبدالحسين غبيشاوي ،و إمام الجمعة في مدينة المحمرة المعمم محمد جواد عادل بور، قد أصيبا بفيروس كورونا، لافتة إلى احتمال إصابة عدد من المحيطين بهم بالعدوى، ومنوهة إلى عادة تقبيل أيدي الأئمة، والتي قد تكون سببا من أسباب إصابة العشرات الذين كانوا على تماس مباشر معهما.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى