العوز والحرمان يدفع عائلة أحوازية إلى المبيت في العراء

 

تداول ناشطون على منصات التواصل الاجتماعي، الأوضاع المأساوية التي تعيشها إحدى العائلات الأحوازية في مدينة الأحواز العاصمة، حيث اضطر أفرادها إلى المبيت في العراء بعد ما طردهم المؤجِر من بيته.

ويقول رب العائلة إنه لا يملك بيتاً يأويه مع أفراد أسرته سوى هذه العراء. وأضافت أم الأسرة أنهم يقضون النهار تحت لهيب الشمس الحارق حيث تتجاوز درجة الحرارة 46 درجة مئوية في هذه الأيام.

وتهيب قناة أحوازنا بأهل الخير من الأحوازيين داخل وخارج البلاد، لتقديم يد العون والمساعدة لهذه العائلة في ظل ظروف الحر الشديد وتفشي وباء فيروس كورونا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى