الأحوازيون يحملون الاحتلال مسؤولية تدهور صحة الأسيرعلي المنبوهي

 

تفاعل الأحوازيون على منصات التواصل الاجتماعي، مع أنباء معاناة عميد الأسرى الأحوازيين، علي المنبوهي من مشاكل صحية، تستوجب خروجه من السجن لتلقي العلاج في المستشفى.

وحمل الأحوازيون سلطات الاحتلال المسؤولية عما يحدث للأسير المنبوهي الذي يقبع منذ 21 عاماً في سجون الاحتلال.  وكانت صحة عميد الأسرى الأحوازيين قد تدهورت خلال الأيام الماضية على نحو مخيف ، إلا أن سلطات الاحتلال رفضت منحه إجازة مرضية، مع أن الأطباء أوصوا بضرورة نقله خارج أسوار السجن لتلقي العلاج.

وفي سياق متصل نفت سلطات الاحتلال الأسير جواد صباح الموسوي من السجن المركزي الواقع في بلدة شيبان شمال الأحواز العاصمة إلى سجن يزد وسط دولة الاحتلال، لقضاء الـ 18 شهراً المتبقية من مدة سجنه.

وقالت مصادر خاصة لقناة أحوازنا إن الأسير جواد صباح البالغ من العمر 28 عاماً هو من ابناء حي الثورة غربي الأحواز العاصمة، اعتقل في سبتمبر عام 2018 وأصدرت محاكم الاحتلال عليه حكماً بالسجن 5 سنوات بتهمة تغيير مذهبه من التشيع إلى التسنن، وقيامه بنشاط دعوي.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق