شخصيات ومنظمات صديقة تبارك اختيار السيد حبيب أسيود رئيساً لحركة النضال العربي

 

واصلت شخصيات سياسية اعتبارية، ومنظمات تحررية صديقة إرسال برقيات ورسائل التهنئة لاختيار اللجنة المركزية السيد حبيب أسيود رئيسا لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز، واختيار السيد سعيد حميدان نائبا للرئيس.

فقد عبّر عارف باوه جاني رئيس حزب سربستي كردستان عن خالص تهنئته للسيد حبيب أسيود بمناسبة تعيينه رئيسا للحركة.

كذلك أرسل النائب السابق في البرلمان الألماني من أصول سورية د.جمال قارصلي ، مقطعاً مصوراً ، بارك فيه التغييرات التي أجرتها الحركة أخيراً في هيكليتها لمواجهة تحديات المرحلة الجديدة.

وفي سياق آخر واصل ناشطون أحوازيون حملة التآزر مع أعضاء حركة النضال العربي لتحرير الأحواز المحتجزين في الدنمارك وهولندا.

فقد ألصق أوفياء أحوازيون ملصقات صور قادة وكوادر الحركة فوق عدة أعمدة وجدران دور خوين، معبرين عن تضامنهم مع نضال القادة والكوادر الأحوازيين، ومطالبين بالإفراج الفوري عنهم.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق