أكثر من 3000 حالة وفاة في أحدث حصيلة لضحايا كورونا في الأحواز

 

كشفت المصادر الطبية الأحوازية، أن عدد الوفيات جراء الإصابة بفيروس كورونا المستجد في عموم الأحواز يوم أمس بلغ 3158 حالة بعد وفاة 92 شخصاً في 24 ساعة الماضية.

وأوضحت المصادر أن عدد الإصابات المؤكدة في جميع أنحاء الأحواز ارتفع إلى 91814 حالة بعد تسجيل 2033 إصابة جديدة.

وفي سياق متصل أعلن صادق جليلي مدير مؤسسة الضمان الاجتماعي في شمالي الأحواز، إصابة نحو 250 فرداً من الفرق الطبية والإدارية بالمستشفيات والمراكز الصحية التابعة لهذه المؤسسة، بفيروس كورونا.

وأضاف جليلي أن المراكز الصحية تعاني من أزمة قلة أفراد الفرق الطبية ونقص المعدات، مثل أجهزة التنفس الاصطناعي، وذلك نتيجة تزايد حالات الإصابة بفيروس كورونا.

وفي السياق ذاته أثارت التصريحات المتناقضة لرئيس جامعة العلوم الطبية، فرهاد أبول نجاديان، عن الانخفاض التدريجي في أعداد الإصابات بفيروس كورونا، موجة من الانتقادات على وسائل التواصل الاجتماعي.

وكان نجاديان قد صرح أولاً عن عدم توفر أسرّة، وغرف عناية مشددة، لتلبية الرعاية الصحية للمصابين من أصحاب الإصابات الحرجة، ما يعكس ارتفاعاً في أعداد إصابات فيروس كورونا في الأحواز العاصمة ومحيطها.

ورأى نشطاء في مجال الرعاية الصحية، أن نجاديان يستجيب لما تطلبه الجهات الأمنية، في عدم إطلاع الرأي العام على خطورة ما يجري في الأحواز العاصمة وبقية المدن، وأن تناقض تصريحاته يدل على تخبط الإدارات الصحية التابعة لسلطات الاحتلال في التعامل مع جائحة تفشي عدوى فيروس كورونا.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى