أخبار

عودة مسلسل الحرائق المفتعلة في غابات الأحواز

 

اندلع حريق هائل في غابة الدز القريبة من بلدة دورانتاش جنوبي قضاء السوس، قبل أن يتمكن الأهالي من إخماد الحريق.

وقالت مصادر خاصة لقناة أحوازنا: إن سلطات الاحتلال تتكتم على تفاصيل الحريق في الغابة وأسبابه،  بالرغم من مطالبات الأهالي لها بفتح تحقيق عاجل لمعرفة الجهات، التي تقف خلف الحرائق المفتعلة.

وأشار ناشطون من بلدة دورانتاش القريبة من موقع الحريق، بأصابع الاتهام إلى سلطات الاحتلال، بافتعال الحرائق. وتقع غابة الدز، التي تقدر مساحتها بأكثر 18 ألف هكتار، على ضفاف نهر الدز جنوب شرقي السوس و غربي قضاء تستر.

و في سياق متصل أعلنت دائرة الموارد الطبيعية و المستجمعات المائية في أبو شهر، احتراق 94 هكتاراً من الغابات الواقعة في الهضاب المطلة على ناحية أرم التابعة لقضاء التاج.

وأضافت في بيان لها، أن الحريق الهائل الذي حدث في يوم الثلاثاء الماضي واستمر حتى يوم الأربعاء من الأسبوع الفائت، نتج عنه إتلاف واحتراق 20 هكتاراً من الغابة.

وأوضحت أن الحريق الآخر الذي وقع في  يوم الأربعاء، و استمر حتى يوم الخميس من أسبوع الفائت، تسبب في إتلاف و احتراق 74 هكتاراً.

وأقرت داشرة الموارد الطبيعية والمستجمعات المائية، بأن الأهالي تمكنوا من إخماد النيران بإمكانياتهم المتواضعة من دون مساعدة فرق الإطفاء.

وعلى الصعيد ذاته نشب حريق هائل  في الغابات الواقعة شمالي قضاء جم جنوبي الأحواز قبل أن يتكمن الأهالي من اخماد الحرائق، حيث تسبب الحريق بتدمير 71 هكتاراً.

ويعتقد ناشطون أحوازيون أن سلطات الاحتلال ضالعة في افتعال الحرائق بهدف العبث في البيئة وتدميرها، من أجل دفع الإنسان الأحوازي إلى الهجرة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى