الاحتلال يشن حملة اعتقالات واسعة تطال 6 ناشطين أحوازيين

شنت قوات الاحتلال حملة مداهمات في حي الزرقان شمال شرقي الأحواز العاصمة واعتقلت ثلاثة ناشطين أحوازيين فجر يوم الأربعاء الفائت.

وقالت مصادر خاصة لقناة أحوازنا:  إن قوات  كبيرة متشكلة  من عناصر شرطة والمخابرات اقتحمت بيوت ثلاثة ناشطين أحوازيين، هم بسام العسكري الزرقاني البالغ من العمر 29 عاماً و عباس علي العسكري الزرقاني البالغ من العمر 27 عاماً و مهدي حسن العسكري الزرقاني البالغ من العمر 28 عاماً واقتادتهم إلى جهة مجهولة بعد اعتقالهم.

وفي سياق متصل ذكرت مصادر قناة أحوازنا، اقتحم  عناصر من استخبارات مليشيا الحرس الثوري الإرهابية المعروفة بــ “عمليات أبو الفضل الأمنية ” حي الزرقان، مساء يوم الثلاثاء، واعتقلت الناشط الأحوازي محمد الزرقاني واقتادته إلى جهة غير معلومة، وذلك بعد تعذيبه أمام أسرته.

وفي السياق ذاته نقلت مصادر قناة أحوازنأ أن قوة من الشرطة السيبرانية المختصة في مراقبة  الإنترنت، والمعروفة اختصاراً بــ” فتا ” نفذت حملة مداهمة لبيت المواطن الأحوازي محمد نادر الحيدري البال من العمر 46 عاماً في حي الملاشية غربي الأحواز العاصمة، يوم السبت الفائت.

وأوضحت المصادر أن عناصر “فتا ” اعتقلوا مرتضى محمد الحيدري البالغ من العمر23 عاماً وهو النجل الأكبر لمحمد نادر أيضاً. ولفتت المصادر إلى أن عناصر الشرطة الاحتلال، استعملوا العنف والتعذيب في أثناء اعتقال الأب وابنه أمام باقي أفراد العائلة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى