المنظمة الأحوازية لحقوق الإنسان تطالب دولتي دنمارك و هولندا بالإفراج عن أعضاء حركة النضال العربي

طالبت المنظمة الأحوازية لحقوق الإنسان دولتي دنمارك و هولندا بوضع حد  للضغط على المحتجزين الأحوازيين و الإفراج عن رئيس حركة النضال العربي لتحرير الأحواز السابق حبيب جبر و مدير مكتب الإعلامي السابق يعقوب حر التستري و عضوي الحركة ناصر جبر و السيد عيسى مهدي الفاخر الذين تحتجزهم الدولتين منذ ستة  أشهر.

و بعثت المنظمة الأحوازية لحقوق الإنسان بالرسالة موقعة من 173 ناشطاً احوازياً و عربياً و غربياً إضافة لعدد من المنظمات الحقوقية العربية و الغربية، إلى سفارتي الدنمارك و هولندا في ألمانيا و لوزارة الخارجية الألمانية، ووزارتي الخارجية في هولندا والدنمارك، ولجنة حقوق الإنسان في البرلمان الأوربي أيضاً،  مؤكدة على ضرورة تحقيق العدالة بحق الأحوازيين المحتجزين، وعدم الالتفات لضغوط دولة الاحتلال.

ويرى الأحوازيون أن الاتهامات التي لفقت ضد أعضاء حركة النضال العربي،  هي اتهامات باطلة ولا أساس لها، ومصدرها دولة الاحتلال.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى