مليشيا الحرس الثوري الإرهابية تكثف نشاطاتها الأمنية في الأحواز

 

كشف حبيب بور مسؤول مقر خاتم الأنبياء الثقافي، والمرتبط بمليشيا الحرس الثوري الإرهابية، أن الأخيرة أنشأت تجمعات في المدن والقرى الأحوازية، من أجل الترويج لمشروع الخطوة الثانية للثورة.

ولم يفصح حبيب بور عن طبيعة هذه التجمعات، أو كيفية تشكيلها، مكتفياً بأنها ستتولى مهمة تطبيق وتنفيذ المشروع.

وفي سياق آخر أعلنت مليشيا الحرس الثوري الإرهابية عن استعدادها لإقامة مهرجان ” أبوذر” الإعلامي في جرون خلال شهر أكتوبر المقبل.

ويهدف المهرجان إلى الترويج لأفكار ومخططات الحرس الثوري الإرهابية في الأحواز ومنطقة الشرق الأوسط. و يتناول المهرجان، موضوع محاربة الإرهاب وفقاً للمفهوم دولة الاحتلال، التي تعد جميع المناهضين لمشروعها التخريبي إرهابيين.

وعلى صعيد آخر أقامت مليشيا الحرس الثوري الإرهابية مهرجان مالك الأشتر الثقافي، في مدينة الخفاجية غربي الأحواز ومدينة القماندية جنوبي الأحواز. وقد حضر المهرجان قيادات من الحرس الثوري الإرهابي في المدينتين ومسؤولين آخرين.

ويهدف المهرجان إلى تعزيز دور مليشيا الحرس الثوري الإرهابية في إدارة الشؤون الاجتماعية والثقافية في هاتين المدينتين، ودعم وتشجيع منتسبي مليشيا البسيج التابعة للحرس الثوري من أجل تكثيف نشاطاتهم الأمنية والاستخبارية.

ورأى ناشطون أن المهرجان هو مشروع تحفيزي يهدف لاستقطاب المزيد من العناصر في صفوف مليشيا البسيج الإرهابية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى