تزايد نسبة الوفيات في أبوشهر بنسبة 14% مقارنة بالعام الفائت


تزايد عدد الوفيات في أبوشهر جنوبي الأحواز بين شهر مارس و يوليو بنسبة  14٪  مقارنة بالمدة ذاتها من العام الفائت، وفقاً لتقرير أصدرته دائرة الصحة في أبوشهر.

بين التقرير أن اقضية أبوشهر، والدلمون، والجنابة، والتاج، شهدت أعلى نسبة زيادة في الوفيات، حيث بلغت 23٪ مقارنة بالمدة الزمنية ذاتها من العام 2019.  وأرجع ناشطون أحوازيون سبب تزايد عدد الوفيات، إلى تفشي جائحة كورونا  في أبوشهر و عموم الأحواز.

وفي سياق آخر نقلت مصادر خاصة لفناة أحوازنا، أن المصابين بمرض السكري يعانون من عدم حصولهم على عقار الأنسولين في الصيدليات و المستشفيات في أبوشهر.

 وأكد ناشطون أن المرضى يحتاجون كل شهر ستة عبوات من العقار، إلا أن المديرية الصحة في أبوشهر تصرف لهم أثنين فقط كل شهر، ما يجعلهم يأخذون العلاج على مراحل زمنية متباعدة، وهو ما يتسبب في تدهور الحالة الصحية للمرضى.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى