أخبار

بالحجارة وهتافات الله أكبر..أهالي أبونخيلات يتصدون لقوات الاحتلال ويجبرونها على التقهقر

تصدى أهالي منطقة أبو نخيلات رجالاً ونساءً وأطفالا بكل بسالة، وبصدورهم العارية، لقوات الاحتلال التي جاءت لمرافقة جرافات من أجل هدم بيوتهم، مع أن قوات الاحتلال استعملت القنابل المدمعة والرصاص المطاطي.

قطع الأهالي الطريق المتجه نحو منطقة أبونخيلات عند محطة الوقود، لمنع قوات الاحتلال من اقتحامها، وردت الأخيرة بإطلاق القنابل المدمعة والرصاص المطاطي لتفريق الأهالي لكن من دون جدوى. وأظهر مقطع مصور إصابة عشرات المواطنين بجروح نتيجة تعرضهم لإطلاق الرصاص المطاطي، فيما أصيب آخرون بحالات اختناق.

وقد أجبرت مقاومة الأهالي الذين تسلحوا بمبدأ الدفاع عن كرامتهم وبيوتهم، قوات الاحتلال على التقهقر، والانسحاب من المنطقة.

أخبار ذات صلة:

استمرار فصول إجرام الاحتلال في الأحواز..مخطط لهدم 300 بيت في منطقة أبو نخيلات

بعد نفي الاحتلال بهدم بيوت الأحوازيين في أبو نخيلات..فيديو يدحض روايته ويفضح الجريمة

 

وحاول قائد شرطة الاحتلال في مدينة الأحواز العاصمة نفي إطلاق قواته للرصاص المطاطي وإصابة مواطنين بجروح، إلا أن المقاطع المصورة فضحت أكاذيبه، وفي هذا السياق وثقت لجان التنسيق الأحوازية إصابة 9 أطفال، و6 نساء، و14 رجلاً أحوازياً، من أهالي منطقة أبو نخيلات، عند تصديهم لجرافات الاحتلال.

بينما توعد نائب مدعي عام محاكم الاحتلال في مدينة الأحواز المستوطن بيرانوند، بملاحقة الأشخاص الذين قاوموا قوات الاحتلال ومنعوهم من هدم بيوتهم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى