تجاهلت أزمة مياه الشرب في الأحواز..دولة الاحتلال تنشئ محطات عملاقة لتحلية المياه في وسط إيران

أثار إعلان دولة الاحتلال، إنشاء مشروع لتحلية مياه الخليج العربي، من أجل استخدامها لأغراض الشرب والصناعة في إقليمي كرمان ويزد الفارسيين وسط جغرافيا إيران السياسية، أثار سخط وغضب أهالي المناطق الساحلية في جنوبي الأحواز.

وتساءل الأهالي عن سبب إهمال سلطات الاحتلال حل أزمة المياه في مدن وقرى جنوبي الأحواز، عبر تحلية مياه الخليج العربي، خاصة وأن مناطقهم هي التي تقع على سواحله.

 ورأى الأهالي، أن هذا المشروع يؤكد طبيعة التعامل العنصري لدولة الاحتلال مع الأحوازيين، وتفضيل الفرس عليهم.

وفي سياق متصل أعلن حاكم الاحتلال في شمالي الأحواز، غلام رضا شريعتي، استحالة حل أزمة المياه في القرى التابعة لقضاء ملا ثاني قبل عام كامل.

وأثار حديث شريعتي موجة غضب في الشارع الأحوازي، حيث تساءل المواطنون الأحوازيون عن كيفية تحمل أهالي المناطق التي تعاني من انقطاع تام للمياه، الانتظار لمدة سنة، خاصة في ظل عدم وجود ما يضمن حلها بعد مرور هذه السنة.

 ورأى المواطنون، أن تصريحات شريعتي تؤكد ان دولة الاحتلال تنتهج أسلوب التسويف والمماطلة في التعامل مع الأزمات في الأحواز.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى